شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
Admin
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 6804
نقاط نقاط : 9912
السٌّمعَة السٌّمعَة : 6
تاريخ الميلاد : 20/05/1993
تاريخ التسجيل : 30/06/2013
الموقع : Algeria
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.darisni.com

العبادي يقيل قائد العمليات الأمنية في بغداد ومسؤولي الاستخبارات بعد «اعتداء الكرادة»

في الجمعة 8 يوليو 2016 - 12:16


العبادي يقيل قائد العمليات الأمنية في بغداد ومسؤولي الاستخبارات بعد «اعتداء الكرادة»

أقال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اليوم (الجمعة) قائد عمليات بغداد ومسؤولي الامن والاستخبارات في بغداد من مناصبهم من منصبه، بعد اعتداء الكرادة الذي أوقع 292 قتيلاً الاحد في العاصمة العراقية، وفق ما افاد مكتبه.
واكد بيان صادر عن المكتب أن «رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أصدر اليوم أمرا باعفاء قائد عمليات بغداد من منصبه، واعفاء مسؤولي الامن والاستخبارات في بغداد من مناصبهم».
وأعلنت وزيرة الصحة العراقية عديلة حمود أمس ارتفاع حصيلة تفجير الكرادة الدموي الذي تبناه تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) إلى 292 بينهم 177 غير واضحي المعالم.
وقالت الوزيرة في بيان وزعه مكتبها الإعلامي إن عدد الضحايا بلغ 115 شخصاً تم تسليمهم إلى ذويهم، وهناك 177 غير واضحي المعالم سيتم مطابقة التحاليل مع ذويهم لغرض تسليم جثامينهم إلى أهاليهم. وكانت الوزيرة تحدثت الثلثاء الماضي عن 250 قتيلاً.
وأضافت حمود أن «الوزارة أوعزت لدائرة الطب العدلي بالدوام الرسمي طيلة فترة العيد وكذلك أيام العطل لتذليل المعوقات التي يواجهها المواطنين خلال مراجعتهم لمؤسساتنا».
ودعت «أهالي الضحايا إلى مراجعة الطب العدلي لإجراء فحوصات دي أن آي». وقالت إن «عدد الجرحى بلغ 200 جريح غالبيتهم تماثلوا للشفاء ولم يبق سوى 23 راقدين في مستشفيات وزارة الصحة».
ونفذ الاعتداء بواسطة سيارة مفخخة انفجرت في أحد الشوارع المكتظة في حي الكرادة عشية عيد الفطر وتبناه «داعش» الذي خسر قبل أسبوع السيطرة على معقله الفلوجة غرب بغداد. وأعلن العراق حداداً وطنياً لثلاثة أيام على أرواح ضحايا التفجير الانتحاري، الذي استقال على إثره وزير الداخلية محمد الغبان من منصبه.
وبعد ثلاثة أيام من المأساة، أضيئت آلاف الشموع مساء أول من أمس، تكريماً للضحايا وشارك عدد كبير من الأشخاص في صلاة الفجر في مكان الاعتداء. وسيطر المتطرفون في العام 2014 على مساحات واسعة من الأراضي العراقية، لكن نفوذهم تراجع مذاك لحساب القوات العراقية بدعم من ضربات التحالف الدولي بقيادة أميركية.


المصدر : alhayat.com
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى