شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
Admin
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 6788
نقاط نقاط : 9896
السٌّمعَة السٌّمعَة : 6
تاريخ الميلاد : 20/05/1993
تاريخ التسجيل : 30/06/2013
الموقع : Algeria
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.darisni.com

الهدية سنة نبوية، ومَظْهر حب، ومبعث أُنْس، تـُقرِّب البعيد، وتصل المقطوع

في الثلاثاء 23 يونيو 2015 - 2:38


بسم الله الرحمن الرحيم ..

السلام عليكم و رحمه الله و بركاته .. 

الحمد لله رب العالمين .. و الصلاه و السلام ع اشرف المرسلين .. سيدنا محمد النبى الامين و ع آله و اصحابه اجمعين .. 

تحيه طيبه و بعد ,, 

الهدية سنة نبوية، ومَظْهر حب، ومبعث أُنْس، تـُقرِّب البعيد، وتصل المقطوع، وتشق طريق الدعوة إلى النفوس

وتفتح مغاليق القلوب، وتبذر المحبة بين الناس، وقد حرص النبي - صلى الله عليه وسلم - 

على تشريع كل ما مِن شأنه أن يؤلف القلوب، فالهدية من هديه ـ صلى الله عليه وسلم ـ 

التي حض عليها حيث قال: ( تَهَادُوا تَحَابُّوا ) رواه البخاري في الأدب المفرد، ومالك، وصححه الألباني 

ومن المعلوم ان الهديه لها مفعول السحر الحلال ف تأليف القلوب .. و استجلاب محبه الناس .. 

و لذلك حث النبى (صلى الله عليه و سلم ) .. ع ذلك 

بل حث النبى ( صلى الله عليه و سلم ) ع قبول الهديه مهما كانت كبيره او صغيره .. و نهى عن رد الهديه ..

وأخبر النبي - صلى الله عليه وسلم - أن الهدية من خير العمل عند الله، وأنها تعدل في أجرها عِتق الرقبة

فعن البرآء بن عازب ـ رضي الله عنه ـ: أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال

( من منح منيحة ورق (فضة)، أو منيحة لبن، أو هدى زقاقا (دلَّ على الطريق) كان له كعتق رقبة ) رواه أحمد .

عن عائشة رضي الله عنها قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبل الهدية ويُثيب عليها . رواه البخاري . 

* يقول احد الدعاه .. 

زرانى احد الاصدقاء يوما .. و كان يحمل كيسا من الحلويات .. اظنها لم تكلفه بضعه ريالات .. ناولنى اياها 

و قال : للاولاد .. فرح بها الصغار .. و فرحت بها ايضا .. لانه اشعرنى انه ادخل السرور ع اولادى .. 

* اذكر ان احد طلابى طلابى اهديته ساعه حائطيه فيها اهداء باسمه .. تخرج من الكليه .. و مرت السنون .. 

ثم زرت احد المدن لالقاء محاضره فوجدته يحضر .. و بعد انتهاء المحاضره يدعونى الى بيته ..

فلما دخلت الى منزله فاذا به يشير الى ساعه الحائط و يقول " هذه اغلى هديه عندى " ..

وفي الختام 

احرص اخي \ اختي المسلمة على ادخال السرور و الفرح إلى من هم حولك حتى تنال الاجر من الله 

و وفقكم الله لكل ما يحب و يرضى و نلتقي في لقاء قادم إن شاء الله في حفظ الله و رعايته
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى