شاطر | 
 

 ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو



Admin
معلومات إضافية
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 6401
نقاط نقاط : 9505
السٌّمعَة السٌّمعَة : 6
تاريخ الميلاد : 20/05/1993
تاريخ التسجيل : 30/06/2013
الموقع : Algeria
معلومات الاتصال
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.darisni.com
مُساهمةموضوع: ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة   الإثنين 27 أبريل 2015 - 0:54




ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة

استلم قاضي التحقيق بالقطب الجزائي المتخصص في قضايا الإرهاب بالعاصمة، الشهر الحالي، ملفين منفصلين يتعلقان بـ18 شخصا اعتقلهم أمن ولاية الجزائر، بناء على تحريات دامت طويلا وأفضت إلى تورطهم في ترتيبات للانضمام إلى “داعش” في سوريا أو العراق.
القاسم المشترك بين الأسماء المذكورة في الملفين، أن غالبيتهم يقيمون بأحياء الضاحية الجنوبية للعاصمة، وهي نفسها التي ينحدر منها أغلب الأشخاص الذين نفذوا عشرات العمليات الانتحارية التي وقعت في ولايات الجزائر وبومرداس وتيزي وزو والبويرة، خلال عام 2007.
وأفاد مصدر أمني يشتغل على قضايا الإرهاب، لـ”الخبر”، بأن الملف الأول يضم 9 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 24 و37 سنة، بعضهم يقيم بالكاليتوس والبعض الآخر ببراقي، ومنهم أيضا من يقيم بالمدية والبويرة والطارف، ومنهم من يوجد خارج البلاد. كما ورد في الملف اسم سوري يكنى “أبو الربيع”، يتواجد بالحدود التركية السورية، وهو حلقة الربط بين الجهاديين المرتبطين بـ”داعش” في الجزائر، وقيادات التنظيم في العراق وسوريا، بحسب التفاصيل التي جاءت في الملف.
وأوضح المصدر أن التحري في القضية واعتقال هؤلاء الأشخاص تم على أيدي ضباط فرقة مكافحة الإرهاب والتحريض بالشرطة القضائية لأمن ولاية الجزائر. وفي السابق، كانت المصالح العسكرية المتخصصة في محاربة الإرهاب، بدائرة الاستعلام والأمن، هي المكلفة بهذا النوع من الأنشطة، غير أن كل شيء تغير بعد زلزال التغييرات الذي أحدثه الرئيس بوتفليقة داخل مؤسسة الجيش، في سبتمبر 2013، وكان أبرزها تجريد المخابرات من صفة الضبطية القضائية بمرسوم، وإن كان قانون الإجراءات الجزائية لا يزال يحتفظ لها بهذه الصفة.
وأفاد المصدر بأن الإطاحة بأفراد الخلية تم بعد تتبع نشاطهم عبر الوسائط الإلكترونية “فيس بوك” و”آوت لوك” و”السكايب”، وعن طريق رصد الاتصالات بواسطة الهاتف بتقنية الجيل الرابع. وتم استعمال هذه الوسائل الرقمية لتجنيد العديد من الأشخاص للالتحاق بـ”داعش”. وفي غالب الأحيان يتم اصطيادهم بصور فيديو تروج لـ”تطبيق الشريعة الإسلامية كما جاء في القرآن والسنة” في دولة أبو بكر البغدادي. وكان ذلك بمثابة طعم للحالمين بالعيش في كنف الخلافة الإسلامية.
وذكر المصدر أن أهم حلقة ربط في هذه الخلية، شخص مسبوق قضائيا تعرض بيته ببراقي لتفتيش رجال الأمن، في مارس الماضي، حيث استرجعوا جهاز كمبيوتر محمولا، تبين بعد إخضاعه لخبرة بمخبر الشرطة العلمية بالأبيار بالعاصمة، أنه يتضمن أفلام فيديو تخص أعمال “داعش”، وخطبا تحرض على النفير من إنتاج قادة الجماعة. ومع تقدم وتيرة التحقيق، استمع الأمن لسجين بالمؤسسة العقابية بالحراش، كان على وشك الالتحاق بـ”داعش” في سوريا، غير أن الشرطة التركية منعته من ذلك بالحدود وأعادته إلى الجزائر.
وفيما يخص الخلية الثانية، قال نفس المصدر إن الكثير من أفرادها تجار بأسواق العاصمة وبالتحديد باب الزوار وبراقي وباش جراح. وأكد أنه لا توجد أية علاقة لهم بالخلية الأولى، بالرغم من أن وقائع القضيتين جرت في فترة واحدة.
للتذكير، اعتقلت شرطة مطار عنابة، الأربعاء الماضي، رعيتين تونسيين على علاقة بـ”داعش” ومبحوث عنهما من طرف أمن بلدهما.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 KonuEtiketleri كلمات دليلية
ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة شبكة ادرسني , ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمةعلى منتدانا , ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة منتديات درسني ,ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة ,ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة , ملاحقة “داعش” بالضاحية الجنوبية للعاصمة
 KonuLinki رابطالموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدراسة - Al-dirassa Forum :: هنـــــا الجزائــر :: أخبار الجزائـر-

ملاحظة مهمة : نحن (شبكة درسني) لا ننسب أي موضوع لشبكتنا فمنتدانا يحتوي على مواضيع منقولة و مواضيع منقولة بتصرف