شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
Admin
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 6828
نقاط نقاط : 9937
السٌّمعَة السٌّمعَة : 6
تاريخ الميلاد : 20/05/1993
تاريخ التسجيل : 30/06/2013
الموقع : Algeria
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.darisni.com

فقير سيعلن الانتساب لفرنسا قبل مباراة ليون المقبلة

في السبت 7 مارس 2015 - 13:38


بعد فضيحة تراجعه عن حمل "ألوان بلاد الأجداد".
فقير سيعلن الانتساب لفرنسا قبل مباراة ليون المقبلة



ينتظر أن يعلن اللاعب الفرانكوجزائري نبيل فقير خلال الساعات القليلة القادمة، عن اختياره الرسمي الانضمام إلى المنتخب الفرنسي، وذلك بعد فضيحة إعلانه اختيار الدفاع عن منتخب بلاد أجداده وتراجعه عن ذلك في ظرف سويعات قليلة، وهو قرار فاجأ به الجميع في مقدمتهم رئيس الفاف محمد روراوة والناخب الوطني كريستيان غوركوف الذي ورّطه من خلال وضع اسمه في القائمة الموسعة للاعبي "الخضر" المعنيين بالمشاركة في التربص الإعدادي بقطر نهاية الشهر الجاري.

ووفقا لمراسل شبكة "بيين سبورت" بالعاصمة الفرنسية باريس، فإن "فقير سيعلن قبل مواجهة ليون المقبلة في الدوري الفرنسي أمام نادي مونبيليي المقررة الأحد، اختياره الرسمي حمل ألوان المنتخب الفرنسي".

وأوضح المراسل نقلا عن مصادر قال إنها قريبة جدا من فقير، "فإن اللاعب وقع ضحية تردده الكبير في اختيار المنتخب الوطني الذي سيحمل ألوانه، وذلك بفعل تعرضه لضغوطات جمة مورست عليه، عددها في 3 جهات، الأولى جاءت من إدارة فريقه ليون والثانية من الإعلام الفرنسي الذي قاد حملة واسعة من أجل ثنيه على اختيار الجزائر، والثالث تمثلت في الظروف التي مر بها اللاعب نفسه منذ شهر ديسمبر الماضي، مشيرا إلى أن فقير كان حسم أمره باللعب للخضر قبل نهاية شهر ديسمبر، لكن بعد الضغوطات التي مورست عليه وتأخر الفاف بالاتصال به بعد "كان" غينيا الاستوائية، جعلت اللاعب يعيد النظر في قراره تحت ضغط العاملين الأولين".


ومهما كانت الأعذار أو الدوافع التي يحاول النجم الصاعد لفريق ليون أن يسوّقها هو أو محيطه القريب، بخصوص "فضيحة" قرار تراجعه عن الانضمام لمنتخب الجزائر، فإن الأمر الذي لن يغفره له الجزائريون، هو التلاعب والمساومة والابتزاز الذي مارسه فقير ووالده خلال الأسابيع الماضية تجاه وطن الأجداد. فقد ذهب البعض إلى حد التأكيد على أن اتصال فقير بروراوة الخميس ثم غوركوف الجمعة، كان حيلة وخطة محبوكة من أجل الضغط على الناخب الفرنسي ديشان من أجل أن يحدد موقفه من اللاعب إن كان يرده في صفوف الديكة أم لا.

وهنا تبرز الفرضية الثانية وهي أن ديشان والاتحاد الفرنسي لكرة القدم تحركوا مباشرة بعد إعلان غوركوف عن قائمة 37 لاعبا وتدوين اسم فقير من فيها، واتصلوا بفقير وأعطوه ضمانات بأن يكون في صفوف المنتخب الفرنسي، وهنا قرر اللاعب الاتصال مرة ثانية هاتفيا بروراوة مساء الجمعة واخبره عن "قراره الثاني" بالتراجع، وبالتالي فإن فقير يكون اختار اللعب لمنتخبين خلال 24 سنة، فكان بطلا لـ "فضحية وطنية بامتياز" لأن قضية الدفاع عن الانتماء إلى "الوطن" لا يمكن أن تتم بالمساومات والضمانات.
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى