شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1825
نقاط نقاط : 2532
السٌّمعَة السٌّمعَة : 12
تاريخ الميلاد : 01/01/1997
تاريخ التسجيل : 31/07/2013
الموقع : algeria
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://www.darisni.com

5 عوامل وراء فوز الجزائر على جنوب إفريقيا

في الثلاثاء 20 يناير 2015 - 18:03



اجتمعت عدة عوامل لتهدي الجزائر فوزا ثمينا وصعبا على منتخب جنوب إفريقيا بثلاثة أهداف لهدف في المباراة الأولى للمجموعة الثالثة بنهائيات كأس إفريقيا للأمم التي تحتضنها غينيا الاستوائية.

نرصد لكم أهم 5 عوامل منحت الجزائر الفوز في اللقاء:
1 – الحظ
لعب الحظ دورا هاما في تحويل كفة المباراة لمصلحة محاربي الصحراء. ويظهر جليا ذلك في الفرص العديدة والسهلة التي أهدرها الأولاد سواء بالتصدي الممتاز للحارس مبولحي أو لخروجها عن الإطار أو لإهدارها كما في ركلة جزاء عند الدقيقة 65.

وقد اعترف المدرب المساعد نبيل نغيز بهذا الأمر وأكد أن الحظ وقف إلى جانب لاعبي "الخَـضْر".

2 - الانهيار البدني
قدم أولاد جنوب إفريقيا مباراة في القمة وكانوا الأفضل في أغلب فتراتها سواء من حيث الأداء او من حيث تهديد مرمى المنتخب الجزائري بفرص كان يمكن أن ترفع غلتهم إلى 4 أهداف على الأقل، لكن الانهيار البدني الذي عانوا منه بعد إضاعة ركلة الجزاء وهدف التعادل للجزائر كلفهم غاليا حيث تحولوا في الربع الأخير إلى أشباح فوق الملعب لا يقوون على إتمام المباراة بالأداء نفسه الذي أظهروه في الشوط الأول وبداية الثاني.

3 – الحارس مبولحي
رغم أن الحارس الجزائري وهاب رايس مبولحي يعاني نقصا فادحا في لياقته البدنية قياسا بزملائه بسبب غيابه عن المنافسة مع فريقه فيلاديلفيا الأمريكي لنحو شهرين، إلا أن ذلك لم يمنعه من تقديم مباراة قوية بأدائه اللافت وتصداياته الرائعة التي أثبت بها أنه الأفضل في الجزائر وإفريقيا.

4- التغييرات الناجحة
نجح المدرب الفرنسي كريستيان جوركوف في قراءته لمجريات المباراة فلجأ إلى إحداث تغييرات كانت أحد الأسباب في تحول كفة المباراة لصالح فريقه ، كدخول المهاجم بلفوضيل ولاعب الوسط تايدر وهو ما أعطى دفعا كبيرا لخطي الوسط والهجوم وأصبح المنتخب يلعب بخطته المعتادة 4-4-2 خصوصا مع تحويل صانع الألعاب ياسين براهيمي إلى الجناح الأيسر الذي أبدع فيه وأثبت أنه المكان الأنسب له.

5 - قوة الشخصية
مواجهة أولاد جنوب إفريقيا كشفت عن تمتع الجيل الحالي لمنتخب الجزائر بالشخصية القوية والذهنية العالية ، فرغم تأخرهم في النتيجة وتلقيهم ركلة جزاء كان يمكن أن تكون منعرج اللقاء وتأثرهم بدنيا من الظروف المناخية، إلا أنهم أبقوا أعصابهم هادئة ولعبوا ببرودة تامة غير آبهين بما يحدث أمامهم إلى أن تمكنوا من قلب الطاولة في أقل من نصف ساعة.

وقد أقر المدرب الجزائري البلجيكي عادل عمروش بهذا الأمر، مؤكدا، في تصريح لـ"بي أن سبورت"، أن تمتع لاعبي الخضر بالشخصية القوية والذهنية العالية كانت ستمكنهم في العودة في النتيجة حتى لو كانوا متأخرين بهدفين أو أكثر.
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى